le12.ma

أطاح مقطع فيديو “إباحي”، بعضو حركة حماس أبو مطيع عبدالرحيم أبو فنة؛ الذي تم ضبطه في وضع مخل مع عشيقته، في أحد الفنادق الاسرائلية، ما دفع بالحرس الثوري الإيراني الراعي الرسمي لحركة حماس، الى إصدار أوامره بعزل العضو “أبو فنة” وتجريده من جميع صلاحياته كمسؤول عن جمع الزكاة اللوائية، وتجريده من جميع صلاحياته كمسؤول لجمع اشتراكات الإخوان المسلمين في فلسطين، بعدما تجرد من ملابسه.

ووجه قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، إسماعيل قآني، خطابًا رسميًا إلى يحيى السنوار قائد حركة حماس بغزة؛ حيث تضمن الخطاب “أوامر يجب تنفيذها فورا” بشأن ما قام به ابو مطيع عبدالرحيم أبو فنة من سلوكيات خاطئة وظهوره في وضع غير اخلاقي بأحد الفنادق.

وأوضح الحرس الثوري الإيراني، أن ظهور “أبو فنة” في الفيديو المشار اليه، وخلال هذا التوقيت، خصوصا بعد فضيحة تسريب فاتورة إسماعيل هنية، يؤثر على سمعة حركة حماس ” وتقلل من مكاسب معركة سيف القدس”.

ونشرت مصادر إعلامية فلسطينية، أن “أبو فنة” القيادي الحمساوي كان يقيم بفندق في إسرائيل “المفترض أنها العدو اللدود والمحتل الآثم”، وقضى ليلة حمراء مع عشيقته، متغافلًا عن دوره المنوط به، ليصرف أموال الزكاة التي جمعها واشتراكات أفراد الجماعة على ملذاته ونزواته، لكن كاميرا الفندق اسقطته في المحظور، ووثقت خلسة لحظات المتعة التي في أحضان عشيقته.

وتأتي هاته الفضيحة ،لتنضاف الى فضيحة فاتورة إقامة القيادي الحمساوي إسماعيل هنية وفريقه في أحد فنادق العاصمة القطرية “الدوحة”، ويظهر في الفاتورة أنها باسم “هنية” عن 11 يومًا قضاها مع فريقه في الفندق، خلال فترة التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة، وبلغت تكلفة الفاتورة أكثر من مليون دولار أمريكي.

وتعيد واقعة أبو فنة الى الأذهان فضائح الإسلاميين، التي تطفو على السطح بين فينة وأخرى، لتكشف زيف ادعاءاتهم، بالطهرانية والزهد في ملذات الحياة. ومن ضمنها فضيحة ضبط قياديين في حركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية الإخواني «في وضع جنسي مخل».

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد اعتقلت عمر بن حماد وفاطمة النجار نائبي رئيس حركة التوحيد والإصلاح الإسلامية، إثر ضبطهما “في وضع جنسي مخل،” وبرر بنحماد علاقته بالنجار، بأنهما متزوجان زواجا عرفيا، لكن الحركة التي ينتمي إليها أعلنت رفضها الزواج العرفي، وقالت إنها كانت على علم برغبة الطرفين في الزواج في إطار القانون لولا رفض أبناء النجار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *