تقي الدين تاجي

في خطوة جريئة وغير مسبوقة، أوصى تقرير النموذج التنموي، الذي قدمة “شكيب بنموسى” أمس الثلاثاء الى الملك محمد السادس، بـ “إلغاء العقوبات الحبسية في حق مستهلكي الكيف بشكل غير قانوني، وسن عقوبات بديلة تماشيا مع تنص عليه الاتفاقات الدولية في هذا الباب”.

وعلل تقرير “بنموسى”، توصيته بالتزام المغرب بتطبيق “الاتفاقيات المشار اليها، والتي تنص على “سن اجراءات انسانية متناسبة مبنية على احترام الكرامة الانسانية، اتجاه المخالفات المرتبطة باستهلاك المخدرات”.

وأورد تقرير لجنة النموذج التنموي، أن “وضعية القنب الهندي بالمغرب تشوبها تناقضات كثيرة، ففي الوقت الذي يعتبر فيه إنتاج واستهلاك القنب الهندي غير قانوني، نجد أن المغرب هو ثاني أكبر منتج وأكبر مصدر لمخدر الشيرا على المستوى العالمي في سنة 2017، حيث بلغ إنتاج عشبة القنب الهندي أكثر من 35.000 طن استخرج منها 700 طن من الحشيش”.

وكانت لجنة إعداد النموذج التنموي، قد خصصت صيف السنة الماضية “ورشة نقاش مفتوح حول الشق العلمي للاستعمالات نبتة القنب الهندي، بعدما كانت قد خصصت جلسات لمناقشة الجوانب الاقتصادية والاجتماعية لمناطق زراعة الكيف، تم اختتامها بمناقشة الجانب، القانوني للموضوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.