le12.ma

بحظوظ وافرة في التتويج، يدخل المغنّون المغاربة المرشحون غمار المنافسة على جوائز الدورة الخامسة لتظاهرة “أُول أفريكا ميوزيك أوردز”، التي تحتفي، بين 21 و24 نونبر الجاري، بتفرّد الموسيقى في إفريقيا والمهجر في 36 فئة على صعيد جهات القارة الخمس.

وقد رشح منظمو هذه التظاهرة، التي تكافئ كل سنة أبرز الفنانين والموسيقيين، 13 مغنيا مغربيا في مجموع فئات دورة 2018 لجوائز الموسيقى الإفريقية.

ودخل ثلاثة فنانين غمار المنافسة في فئة “أفضل فنان -رجال في شمال إفريقيا) وهم حمزة الفاضلي، بأغنيته “يا مْراية”، والتي جدّد خلالها الأغنية الأصلية ليونس ميكري (1974) مرفوقا بفيديو كليب.
كما رُشّح الفنان مسلم لحصد إحدى جوائز التظاهرة، من خلال أغنيته “ماما”، التي تغنى فيها بأمه، مرددا عبارة “أحبك” بلغات متعددة، متوجها بذلك برسالة حب إلى جميع الأمهات.

وعن الفئة ذاتها، رُشّح “لارتيست”، بأغنيته “مافيوزا”، المؤداة على إيقاع راقص يعكس شغف الفنان بالثقافة البرازيلية، عزّزه حضور المغنية كارولينا.

وفي فئة “أفريكان فانز فافورايت” (الإفريقي المفضل لدى المعجبين) تم ترشيح “أمينوكس”، إلى جانب 15 فنانا إفريقيا آخرين لنيل الجائزة.

وفي فئة “منتج السنة”، يدجل “دي جي كور”، الذي يعد من ضمن الفنانين الأكثر شهرة في فرنسا، غمار المنافسة، بأغنية “كازا بلانكا”، التي تجاوز عدد مشاهداتها في يوتيوب 107 ملايين.

أما حمزة الفاضلي فتم ترشيحه في فئة “أفضل فيديو كليب”، عن فيديو كليب “يا مْراية”، وهو كليب باللون الأبيض والأسود من إخراج وليد أيوب، المخرج الوحيد من شمال إفريقيا المقترح ضمن هذه الفئة.

وفي فئة “أفضل مجموعة روك إفريقية، تم ترشيح مجموعة “هوبا هوبا سبيريت”. وتعالج هذه المجموعة، التي تمزج بين الراب وموسيقى كناوة والريغي، مظاهر غياب العدالة الاجتماعية، وتحظى المجموعة بصيت في أوساط الشباب، إذ يتابعها 300 ألف من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

كما أن “أمينوكس” و”لارتيست” رشّحا أيضا لفئة “أفضل فنان /ثنائي / مجموعة موسيقى إلكترونية في إفريقيا”، بفضل عملي “غانجيبو” و”مافيوزا” على التوالي.

أما في فئة “ألبوم السنة” فقد رُشح الألبوم الخامس لـ”لارتيست” ويحمل عنوان “غرانديستينو”، الذي صدر في 2018، ويضم 14 قطعة.

ورشّح مسلم أيضا ضمن فئة “أفضل فنان /ثنائي/ مجموعة موسيقى هيب هوب إفريقي” و”أفضل رابور إفريقي” بأغنيته “أجي معايا”، التي تحكي عن تحديات الشباب.

كما يدخل “دي جي فان”، المشهور بأسلوبه المتفرد، منافسات نيل جائزة “أفضل فنان راغا دانس هال”. وعبر لمسته الموسيقية، التي تمزج بين الأصالة والفولكلور المغربيين والأصوات الإثنية العصرية، عرف “دي جي فان” كيف يلهب المنصّات، سواء في المغرب أم في الخارج.

وتتنافس مجموعتا “فناير” المراكشية و”آش كاين” المكناسية، من جهتهما على نيل جائزة “أفضل مجموعة إفريقية”.

وبلغ عدد الترشيحات المقدمة برسم دورة 2018 لـ”أول أفريكا ميوزيك أوردز” ما مجموعه 8 آلاف ترشيح. وتشكّل هذه التظاهرة، التي ينظمها الاتحاد الإفريقي، مناسبة للاحتفاء بالخصوصية الثقافية للقارة عبر برنامج فني متنوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *