le12.ma

انتقل إلى جوار ربه، اليوم الاثنين، الشاعر المغربي علي الصّقلي، مؤلف نشيد “منبت الأحرار”، الذي صار النشيدَ الوطني الرّسمي في المغرب منذ مطلع السبعينيات، بعد أن “راجعه” الملك الرّاحل الحسن الثاني.

وفارق علي الصقلي (ولد في 1932 فاس) الحياة في العاصمة العلمية عن عمر 86 سنة كرّس معظمها للدراسة والتأليف.

وعُيّن الصقلي في 1956 في الديوان الملكي مستشارا في وزارة الخارجية، ثم في 1964 أستاذا ملحقا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية في الرباط.

وفي 1970 ألّف علي الصقلي الحسيني النشيد الوطني المغربي، الذي صحّحه الملك الراحل الحسن الثاني ولحّنه الموسيقي ليو مورغان. وقد اعتُمد “منبت الأحرار” منذ تلك السنة النشيدَ الوطني الرّسمي للمملكة.

ودرس علي الصقلي الحسيني في “القرويين” وعمل أستاذا جامعيا. كما تنقّلَ بين عدة وظائف، أدبية وإدارية، وهو شاعر معروف له إنتاج غزير ودواوين شعرية للأطفال، لكنّ أهمّ أعماله هي النشيد الوطني المغربي الرسمي. كما حصل الصقلي على جوائز أدبية وثقافية، وكتب في الشعر والرواية وأدب الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.